افنتتاح كلية الوسطية الشرعية للعلوم الإسلامية

  • تاريخ النشر: 22 يناير, 2017
  • التصنيف: أخبار

دُشن صباح الخميس 19 يناير 2017 بالقاعة الصغرى برباط الإمام المهاجر بمديرية سيؤن وبحضور جملة من العلماء والدعاة والوجهاء افتتاح كلية الوسطية الشرعية للعلوم الإسلامية المتخصصة في علوم الشريعة الإسلامية

FB_IMG_1485112053971

وفي الحفل الذي بدء بآي من الذكر الحكيم ألقى الأستاذ عبدالرقيب العطاس رئيس مجلس الأمناء كلمة رحب فيها بالضيوف الكرام ، موضحا أهمية إنشاء كلية الوسطية الشرعية لإعداد جيل من حملة الشهادات العليا في العلوم الإسلامية يمتلكون بناءً معرفيا وروحيا وفق مبادئ الدين الإسلامي الحنيف ودعوته السمحاء وواقع التطور العلمي الحديث ، وتنمية قدرة البحث العلمي لطلاب الكلية بما يمكنهم من أداء دورهم في تنمية المجتمع.

FB_IMG_1485112065876

بعدها تحدث الحبيب عمر بن حفيظ عميد دار المصطفى للدراسات الإسلامية بكلمة نيابة عن المنشآت التعليمية عن دور مدرسة حضرموت في نشر دين الوسطية والاعتدال في بقاع الأرض مستعرضا عددا من النماذج والشخصيات الدينية والاجتماعية من أبناء المدرسة الذين ساهموا في توطيد وترابط المجتمع المسلم وحافظوا على هوية المدرسة أينما حلوا وتوجهوا في مجالات الدعوة إلى الله وغيرها ، وحث على وجوب الاقتداء بهم وتتبع منهجهم المستسقى من أخلاق النبوة والرسالة المحمدية على صاحبها أفضل الصلاة و السلام.

FB_IMG_1485112158013

ثم ألقى عميد الكلية العلامة والمفكر الإسلامي الدكتور أبوبكر العدني بن علي المشهور كلمة لخص فيها مجمل الأسس التي قامت عليها الكلية ومنشأ الفكرة ومبتدأها بعد مرور ما يقارب عشرين سنة في مجال الأربطة المنشرة في ربوع البلد الميمون ، مؤكدا على أن هذه الكلية ليست بديلا عن المنهج الأبوي التلقيدي الذي سارت عليه أجيال المدرسة الحضرمية وإنما هو رديف ومعاون لها ، مرشدا الجميع إلى حسن التفاعل مع هذه المؤسسة العلمية الجديدة التي يؤمل عليها خلق جيل واع ٍ ومدرك لضرورات المرحلة ويتخطى العقبات والصعاب التي تواجهها الأمة.

FB_IMG_1485112153769

وفي نهاية الحفل طاف الضيوف الحاضرون على أقسام وقاعات الكلية مستمعين من إدارة الكلية إلى شرح واف عن الهيئة التدريسية والمناهج المعتمدة لها والأنظمة واللوائح التي ستعمل بها .
الجدير بالذكر أن كلية الوسطية للدراسات الإسلامية والتي سيكون مقرها الرئيس بحضرموت ستبدأ بقسم الفقه وأصوله ، وستفتتح مستقبلا عدد من الأقسام العلمية التي سترفد التخصصات الأكاديمية ، كما سيكون لها عدد من الفروع في ساحل حضرموت و عدن.

 

FB_IMG_1485111976884

FB_IMG_1485112023705

التعليقات

comments powered by Disqus

آخر المنشورات

  • المدونة 24 يونيو, 2017 تهنئة بعيد الفطر المبارك 1438هـ.. عيد سعيد.. وعمر مديد..
    24 يونيو, 2017 تهنئة بعيد الفطر المبارك 1438هـ.. عيد سعيد.. وعمر مديد..

    الحمد لله المتمِّم نِعَمَه على المؤمنين بأفراح العيد ، والصلاة والسلام على خير العبيد، سيدنا محمد بن عبدالله إمام أهل التوحيد ، وعلى آله وصحبه الأماجيد، وعلى التابعين لهم بإحسان إلى يوم المزيد. تابع القراءة

    تهنئة بعيد الفطر المبارك 1438هـ.. عيد سعيد.. وعمر مديد..
  • المدونة 24 يونيو, 2017 تهنئةٌ لمدرسة حضرموت بمناسبة عيد الفطر المبارك 1438هـ
    24 يونيو, 2017 تهنئةٌ لمدرسة حضرموت بمناسبة عيد الفطر المبارك 1438هـ

    الحمد لله مجدد النعم وصارف النقم ومبرئ الذمم ، أنزل على عبده المقرب المحبوب ﴿نون والقلم﴾ ، اللهم صل وسلم على سيدنا ونبينا محمد تابع القراءة

    تهنئةٌ لمدرسة حضرموت بمناسبة عيد الفطر المبارك 1438هـ
  • أخبار 3 مايو, 2017 الحبيب أبوبكر المشهور في زيارة لمؤسسة الرأفة للتنمية بتريم
    3 مايو, 2017 الحبيب أبوبكر المشهور في زيارة لمؤسسة الرأفة للتنمية بتريم

    قام الحبيب أبوبكر العدني بن علي المشهور بزيارة لمؤسسة الرأفة للتنمية التعليمية والاجتماعية صباح اليوم 7 شعبان تابع القراءة

    الحبيب أبوبكر المشهور في زيارة لمؤسسة الرأفة للتنمية بتريم
  • من أقوال الحبيب

    إن من واجب العلماء والعقلاء من الحكام ومنفذي قرار العلم والديانة أن يقدروا للأمانة قدرها فيعملوا ما استطاعوا على إعادة لحمة العلاقات الإيمانية بين المذاهب والجماعات والأحزاب والفئات والطوائف والتيارات على أساس مفهوم القواسم المشتركة

    إن قراءة الأمة في مناسباتها الإسلامية تاريخها الشرعي من خلال سيرة الشهور الهجرية وذكرياتها الأساسية على عهد صاحب الرسالة خير باعث علمي وعملي لغرس مفهوم العزة بالله ورسوله ومفهوم النصرة الإيمانية تجاه الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم في مراحل التحول والتبدل والتحلل المعاصر

    إن الإسلام ديانة.. والديانة ثوابت وأسس ومقومات وبمقدار إعادة الشعوب علاقتها بالديانة والتدين يبدأ مشروع التحصين الإيجابي ضد فيروسات الانحلال والابتذال في حياة النساء والرجال

    الدين سلاح الإيمان والأمان.. من وجهة نظر الإسلام، أما من وجهة نظر أعدائه فهو أفيون الشعوب.. ومن حيثما نبعت ينابيع المعرفة للرجل والمرأة جاء الماء زلالا يحيي الموات، أو ملحا أجاجا يهلك الحرث والنسل والنبات.

    كن كما تريد في الكتل والجماعات والمذاهب.. فلا علاج ولا حلول.. ولكن القيمة الفعلية تبدأ بمقدار معرفتك لقيم الآخرين بقواسم الديانة المشتركة وتوحيد الجهود نحو الهدف الغائي المشترك وبهذا تبدأ الخطوة الأولى في المعالجة

    الحبيب أبوبكر المشهور

    استطلاع رأي

    ما رأيك في الموقع؟

    التصويتالنتائج