الحبيب أبوبكر المشهور يعقد اجتماعاً لإدارة وموظفي كلية الوسطية ورباط المهاجر

  • تاريخ النشر: 20 يوليو, 2018
  • التصنيف: أخبار

موقع الحبيب أبوبكر المشهور / سيئون – خاص:

عقد الموجه العام لأربطة التربية الإسلامية ومراكزها التعليمية والمهنية عميد كليات الوسطية الشرعية للعلوم الإسلامية العلامة الحبيب أبوبكر بن علي المشهور صباح يوم الخميس ٦ ذو القعده ١٤٣٩ الموافق ١٩ يوليو ٢٠١٨م اجتماعاً ضم الهيئات الإدارية والطاقم التدريسي والموظفين في كلا من كلية الوسطية الشرعية ورباط الإمام المهاجر.

wa39_15

وفي الاجتماع تحدث الموجه العام عن أهمية الدور الذي تقوم به المؤسسات التعليمية القائمة في إيجاد جيل يمزج بين العلم والعمل والسلوك وهو الذي تميزت به دون غيرها من المؤسسات المختلفة، مؤكداً على أن المهمة الأساسية لها هي التربية، وصنع جيل يحمل هم الدعوه ويسعى في إصلاح الواقع ويعيد ترتيبه.

wa39_17

كما شدد على ضرورة إيجاد آليات للعمل المشترك لضمان سيره في إطار المؤسسات بشكل سلس وسليم وتجاوز الأخطاء إن وجدت والتعاون فيما يخدم القضية المشتركة وهي تعليم الشباب وتوعيتهم وإخراجهم إلى الواقع لإنقاذ مايمكن انقاذه، شاكرا الجميع على الجهود التي يقومون بها في خدمة ورعاية طلاب العلم وتوفير البيئة المناسبة لهم لتلقي العلوم الشرعية والمعارف المتنوعة.

wa39_22

ثم ألقى رئيس مجلس أمناء كليات الوسطية الأستاذ عبدالرقيب العطاس مداخلة أشار فيها إلى ضرورة العمل المشترك والتعاون بين الهيئات وتفعيل دور الطلاب وإنهاض هممهم في التعليم وسبر أغوار العلوم والجد والاجتهاد، وحث الجميع على أخذ نصيب من الهم في إصلاح المجتمع وتغيير الواقع ورفع مستوى الوعي.

wa39_26

كما تحدث كلاً من نائب رئيس المجلس الأعلى للكليات الأستاذ الدكتور علي مشهور الجنيد والأمين العام بالمجلس الأستاذ أحمد السري ونائب عميد الكلية برباط الإمام المهاجر الدكتور عبدالله العيدروس بمداخلات أكدت في مجملها على الاهتمام النوعي بالعملية التعليمية والتركيز على أخلاق وسلوكيات الطلاب داخل الكلية والرباط وضرورة المتابعة المستمرة لها.

wa39_18

أيضا تحدث كلا من مدير رباط الإمام المهاجر الأستاذ عيسى بن شهاب والمدير التنفيذي الأستاذ محمد سالم السقاف عن سير العملية التعليمية داخل الرباط والمستوى الذي وصل إليه الطلاب في دراستهم، وشكر الجميع الحبيب أبوبكر المشهور على اهتمامه ومتابعة المستمرة واستماعه لهموم كلا من إدارتي الكلية والرباط.


wa39_19
wa39_23 wa39_24
wa39_27 wa39_28wa39_20wa39_16

التعليقات

comments powered by Disqus

آخر المنشورات

  • أخبار 13 أبريل, 2019 بحضور الموجه العام للأربطة: اختتام أعمال السنة لرباط الإمام المهاجر للعام ١٤٤٠هـ
    13 أبريل, 2019 بحضور الموجه العام للأربطة: اختتام أعمال السنة لرباط الإمام المهاجر للعام ١٤٤٠هـ

    برعاية الموجه العام لأربطة التربية الإسلامية ومراكزها التعليمية والمهنية عميد كلية الوسطية الشرعية للعلوم تابع القراءة

    بحضور الموجه العام للأربطة: اختتام أعمال السنة لرباط الإمام المهاجر للعام ١٤٤٠هـ
  • أخبار 10 أبريل, 2019 ملتقى ادارات أربطة التربية الإسلامية يختتم اعماله بحضور الحبيب ابوبكر المشهور
    10 أبريل, 2019 ملتقى ادارات أربطة التربية الإسلامية يختتم اعماله بحضور الحبيب ابوبكر المشهور

    بحضور الموجه العام لأربطة التربية الإسلامية ومراكزها التعليمية والمهنية عميد كلية الوسطية الشرعية للعلوم الإسلامية العلامة الحبيب د. أبوبكر تابع القراءة

    ملتقى ادارات أربطة التربية الإسلامية يختتم اعماله بحضور الحبيب ابوبكر المشهور
  • أخبار 9 أبريل, 2019 بدء جلسات ملتقى فقه التحولات الثالث برباط المهاجر بحضرموت
    9 أبريل, 2019 بدء جلسات ملتقى فقه التحولات الثالث برباط المهاجر بحضرموت

    تحت شعار "من أجل تنمية الوعي القرائي للمتغيرات والمستجدات وتنمية المنهجية العلمية لعلم فقه تابع القراءة

    بدء جلسات ملتقى فقه التحولات الثالث برباط المهاجر بحضرموت
  • من أقوال الحبيب

    إن من واجب العلماء والعقلاء من الحكام ومنفذي قرار العلم والديانة أن يقدروا للأمانة قدرها فيعملوا ما استطاعوا على إعادة لحمة العلاقات الإيمانية بين المذاهب والجماعات والأحزاب والفئات والطوائف والتيارات على أساس مفهوم القواسم المشتركة

    إن قراءة الأمة في مناسباتها الإسلامية تاريخها الشرعي من خلال سيرة الشهور الهجرية وذكرياتها الأساسية على عهد صاحب الرسالة خير باعث علمي وعملي لغرس مفهوم العزة بالله ورسوله ومفهوم النصرة الإيمانية تجاه الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم في مراحل التحول والتبدل والتحلل المعاصر

    إن الإسلام ديانة.. والديانة ثوابت وأسس ومقومات وبمقدار إعادة الشعوب علاقتها بالديانة والتدين يبدأ مشروع التحصين الإيجابي ضد فيروسات الانحلال والابتذال في حياة النساء والرجال

    الدين سلاح الإيمان والأمان.. من وجهة نظر الإسلام، أما من وجهة نظر أعدائه فهو أفيون الشعوب.. ومن حيثما نبعت ينابيع المعرفة للرجل والمرأة جاء الماء زلالا يحيي الموات، أو ملحا أجاجا يهلك الحرث والنسل والنبات.

    كن كما تريد في الكتل والجماعات والمذاهب.. فلا علاج ولا حلول.. ولكن القيمة الفعلية تبدأ بمقدار معرفتك لقيم الآخرين بقواسم الديانة المشتركة وتوحيد الجهود نحو الهدف الغائي المشترك وبهذا تبدأ الخطوة الأولى في المعالجة

    الحبيب أبوبكر المشهور

    استطلاع رأي

    ما رأيك في الموقع؟

    التصويتالنتائج