الوثيقة

  • تاريخ النشر: 15 مارس, 2016
  • التصنيف: أطروحات فكرية

كتاب الوثيقة

بقلم خادم السلف/ أبي بكر العدني بن علي المشهور

 

هذا الكتاب:

- مناقشة فكرية من اتباع مدرسة حضرموت في مرحلتنا المعاصرة حول مجريات الأحداث ومهمات اتباع هذه المدرسة في المرحلة، بما يحفظ للجميع سلامة الألسنة من الذم والأيدي من الدم، وفق المنهجية التي رسمتها قواعد الطريق على عهد الفقيه المقدم.

- إعادة ترتيب علاقتنا الداخلية مع بعضنا البعض على ثوابتنا التريخية، وإحياء مامات وتجديد مافات، وتصحيح كافة السلبيات المتراكمة بفعل تأثير المراحل المتحولة، منذ شمول التدخلات الاستعمارية والاستهتارية والاستثمارية في صياغة مصادر الشعوب، لبث الفتنة وروح الصراع الطبقي والطائفي والمذهبي في الأمة المغلوبة.

- معرفة ثوابت المدرسة عالمياً، وثوابت الطريقة إقليميا ومحليا وحاجتنا الملحة لتحقيقها معا قراءة وتطبيقاً وتجديداً وتوثيقاً ومواقف، بعيداً عن لغة التحريش، ومفاهيم المنافسة التي بثها الشيطان في علاقة المسلمين بعضهم ببعض، وسلامة النظر للمخالف، وتصحيح الأسباب المؤدية إلى الاختلاف بالعود الملتزم إلى قواسم الديانة الإسلامية المشتركة من غير إفراط ولاتفريط.

- تقييم الأخطاء المؤدية إلى فشل لغة الدعوة بالحكمة والموعظة الحسنة مع بعض الشرائح الاجتماعية، وبث روح التجديد في الخطاب الدعوي بما يناسب المرحلة المعاصرة دون تخّل عن الثوابت الأساسية، ومعرفة حقوق الأمة التي يتحقق التوازن الروحي والاجتماعي بإقامتها ، وتجاوز الإلحاح في مطالبة الآخرين بالحقوق الخصوصية، والتوجه الصحيح إلى المولى سبحانه وتعالى بتيسير مافيه مصلحة الجميع.

- قراءةٌ تاريخيةٌ لسير المدرستين العالميتين: مدرسة الخير والبر الشرعية وعلاقتنا بها والعمل الدؤوب على الارتباط الواعي بمخرجاتها، ومدرسة الشر الوضعية في إفساد علاقات الشعوب لنزغات اتباعها ونزوات أشياعها، لنحافظ على شرف الاتّباع وننقذ مايمكن إنقاذه في طوفان الحياة المتناقضة.

 cover

التعليقات

comments powered by Disqus

من أقوال الحبيب

إن من واجب العلماء والعقلاء من الحكام ومنفذي قرار العلم والديانة أن يقدروا للأمانة قدرها فيعملوا ما استطاعوا على إعادة لحمة العلاقات الإيمانية بين المذاهب والجماعات والأحزاب والفئات والطوائف والتيارات على أساس مفهوم القواسم المشتركة

إن قراءة الأمة في مناسباتها الإسلامية تاريخها الشرعي من خلال سيرة الشهور الهجرية وذكرياتها الأساسية على عهد صاحب الرسالة خير باعث علمي وعملي لغرس مفهوم العزة بالله ورسوله ومفهوم النصرة الإيمانية تجاه الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم في مراحل التحول والتبدل والتحلل المعاصر

إن الإسلام ديانة.. والديانة ثوابت وأسس ومقومات وبمقدار إعادة الشعوب علاقتها بالديانة والتدين يبدأ مشروع التحصين الإيجابي ضد فيروسات الانحلال والابتذال في حياة النساء والرجال

الدين سلاح الإيمان والأمان.. من وجهة نظر الإسلام، أما من وجهة نظر أعدائه فهو أفيون الشعوب.. ومن حيثما نبعت ينابيع المعرفة للرجل والمرأة جاء الماء زلالا يحيي الموات، أو ملحا أجاجا يهلك الحرث والنسل والنبات.

كن كما تريد في الكتل والجماعات والمذاهب.. فلا علاج ولا حلول.. ولكن القيمة الفعلية تبدأ بمقدار معرفتك لقيم الآخرين بقواسم الديانة المشتركة وتوحيد الجهود نحو الهدف الغائي المشترك وبهذا تبدأ الخطوة الأولى في المعالجة

الحبيب أبوبكر المشهور

استطلاع رأي

ما رأيك في الموقع؟

التصويتالنتائج